معلومات عن جزيرة النخلة “

معلومات عن جزيرة النخلة “
بواسطة : aya ebrahim + -

عجائب دبي السياحية تجذب السائح لاكتشافها وتستهويه لزيارتها بما تتوفر عليه من ميزات فريدة وخصائص متنوعة قلما تتواجد في مناطق أخرى من العالم، وهذا التفرد في أماكن الجذب السياحي الذي تمتاز به دبي عن غيرها يتجسد في مشاريع سياحية متميزة تتحدى الصعوبات الطبيعية، من هذه المعالم السياحية هناك جزيرة النخلة

تقسم جزيرة النخلة إلى ثلاثة أجزاء وهي:

نخلة الجميرة: تعتبر هذه النخلة من أصغر الجزر الصناعيّة الثلاث المكوّنة لجزيرة النخيل في دبي، فهي مصمّمة بطريقة جميلة مكوّنة من ثلاثة أجزاء: الجذع، والسعفات وعددها سبع عشرة، والتاج، كما يحيط بهذه النخلة حاجز شكله نصف دائريّ يحدّ النخلة بحدود بحرية اصطناعية.

تعدّ هذه الجزيرة المكان الأفضل والأكثر راحة للاستجمام والاستمتاع، إذ إنّها تحتوي على الفلل والمناطق السكنية الراقية والفنادق الكبيرة والضخمة، حيث يوجد هنالك فندق أطلانتيس، والذي يعدّ من أكثر الفنادق شهرة على مستوى الشرق الأوسط والذي يضم 1539 غرفة، بالإضافة إلى ناطحة السحاب (برج ترامب) والذي سوف يتحوّل إلى أكبر معالم مدينة دبي.

نخلة جبل علي: تم إنشاؤها عام 2002م، وهي أكبر مرتين من نخلة الجميرة، حيث إنها تشمل 69 مرسىً، والمنتجعات، والمارينات، وحدائق الألعاب المائية، بالإضافة إلى البيوت المائية والمنتزهات، لذا فهي اعتبرت من أكثر النخلات تميّزاً، ففيها يمكن الاستجمام والاستمتاع وقضاء وقت جميل للصغار والكبار.
نخلة الديرة: هي أكبر الجزر الثلاث، تمّ الإعلان عن إنشائها عام 2004م إلى أن انتهى في عام 2006م، فهي تغطّي 14 كيلومتراً من الطول، و8.5 كيلومتراً من العرض، حيث تعتبر مكاناً جميلاً للسياحة فهي تحتوي على المناطق السكنيّة، ومراكز التسوّق العديدة، والمارينات والنوادي، بالإضافة إلى الفنادق والفلل المزودة بأحدث التقنيات.

جزيرة النخيل في دبي

جزيرة النخيل هي عبارة عن ثلاث جزر صناعيّة، أُنشئت في مياه الخليج العربي، تأخذ شكل شجرة النخيل، وقد أتت فكرة إنشاء الجزر عام 2002م من قِبَل شركة النخيل للعقارات، صاحبة التنفيذ أيضاً، لتزيد بذلك من مساحة شاطئ دبي ما يُقارب مئة وعشرين كيلومتراً، ليُطلق على هذه الجزر “عجب العالم الثامن”، وقد كانت الفكرة بإنجاز نخلتين فقط، إلاَّ أنّه سرعان ما نُفّذ بناء الثالثة.

تقع جزيرة النخيل في منطقة الخليج العربي، وهي تتبع لدولة الإمارات العربيّة المتّحدة، وتحديداً تقع على ساحل إمارة دُبي.
شكل جزر النخيل ومحتوياتها

بُنيت جُزر النخيل الثلاثة على هيئة شجرة النخلة المكتملة، ففيها ساق، وتاج فيه سبع عشرة ورقة، وتُحيط بالتّاج جزيرة تأخذ شكل الهلال التي تقوم بعصم بمياه البحر عن النخلة، إضافةً إلى عددٍ من الجسور والتي يبلغ طولها حوالي ثلاثمئة مترٍ، والهدف منها هو ربط البرّ الرئيسي لدبي بهذه الجزر.

تحتوي كلّ شجرة على أكثر من ستين فندقاً ذا تصميم مزخرف، إضافة إلى حوالي أربعة آلاف فيلا سكنيّة، وهنالك أيضاً حوالي ألف منزلٍ مائيّ، وتحوي أيضاً على خمسة آلاف شقّة مبنيّة بالقرب من الشاطئ، إضافة إلى عدة حدائق خاصّة بالألعاب المائيّة، والعديد من المطاعم، وهنالك المراكز الضخمة للتسوّق، وأماكن خاصّة بالألعاب الرياضيّة، إضافة إلى المسابح الصحيّة، ومواقع خاصّة بالغوص، ودور السينما.
جزر النخيل

كما ذكرنا سابقاً فإنّ جزيرة النخيل في دبي مؤلّفة من ثلاثة نخلات،

نخلة الجميرة: تُعتبر هذه النخلة منطقةً مثلى للسكن والعيش بهناء، وقضاء أجمل الأوقات من الاستجمام والاسترخاء وسط أجواء من الراحة والسكينة، وتضمّ أنواعاً مختلفةً من الفلل؛ حيث تأتي بعضها فلل موقّعة، وبعضها بيوتٍ حديقيّة، وفيها بيوت مدنيّة، إضافة لوجود بعض الشقق الواقعة على الحدود الشاطئيّة.
نخلة جبل علي: تُعتبر هذه النخلة هي المنطقة المثلى للتسلية والترفيه وقضاء أجمل الأوقات وخصوصاً فترة الإجازة؛ فهي مجهّزة بكافّة ما يجلب التسلية والفرح للصغار وحتّى الكبار، تضمّ حوالي ستّة منتجعات سياحيّة بحريّة والتي تُعرف بالمارينات أي قرية بحر، وتحوي أيضاً على حديقة خاصّة بالألعاب المائيّة، إضافةً إلى عددٍ كبيرٍ من البيوت المائيّة، ومن حيث المساحة فإنّها تزيد في كِبَرها عن جزيرة الجميرة بحوالي خمسين بالمئة.
نخلة الديرة: تُشكّل هذه الجزيرة أرخبيلاً اصطناعيّاً، يبلغ طولها أربعة عشركيلو متراً، أمّا عرضها فإنّه يصل إلى ثمانية كيلومترات ونصف، وتحوي على منطقة سكنيّة، إضافةً إلى عددٍ من المارينات، ونوادٍ رياضيّة، وفيها أيضاً مراكز عديدة للتسوّق، وتحوي على حوالي ثمانية آلاف وحدة سكنيّة بين بيوت وفلل متوزّعة على واحدةٍ وأربعين سعفة.

نخلة جميرة هي جزيرة تم تشييدها من طرف الإنسان على مياه بحر الخليج العربي، وهي مصممة على شكل نخلة من ثلاثة أجزا هي الجدع، التاج و سعفاته البالغ عددها 17 يحيط بها حاجز نصف دائري يشكل حيدا بحريا اصطناعيا، السعفات كلهاه مناطق سكنية وفلل بينما مناطق الحاجز البحري فتضم 7 فنادق فحمة ومنتجعات ضخمة من بينها المنتجع الفاخر أتلانتيس الذي يحوي 1539 غرفة، محتلا بذلك المرتبة الأولى كأكبر فندق في الشرق الأوسط، كما تضم الجزيرة برج ترامب وهو عبارة عن ناطحة سحاب، إضافة إلى البيوت المائية والشواطئ والمطاعم والمقاهي و الحدائق و الألعاب و المنتزهات الجميلة والخلابة.
وللمزيد زوروا موقعنا “لحظات”

47

اترك تعليقا

اترك التعليك لتشجيع الكتاب على كتابه كل جديد وحصري اترك تعليقك الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *